قصص وحكايات

التعليقات · 1710 مشاهدة

مرحباً بكم، لدينا قصص و حكايات عربية واقعية وخيالية، لدينا جميع انوع القصص قصيرة أو طويلة، من الحكايات الجميلة للاطفال والكبار نقوم بشكل دائم بنشر الكثير من ا

قصص رعب مكتوبة حقيقية قصيرة

اسمي نسيم حدث هذا في عام 2016. كان عمري 19 عامًا في الوقت الذي كنت فيه مستيقظًا في وقت متأخر من الليلة السابقة وفي الصباح الباكر كنت أدرس ولم أكن قد أنام كثيرًا، لذلك كنت قد استيقظت للتو من النوم، قررت أن أذهب إلى الحمام لإيقاظ نفسي عندما سمعت ذاك الصوت الغريب قادمًا من مكان ما بالخارج، أوقفت الاستحمام وألقيت نظرة من خلف الستارة ثم توجهت إلى النافذة، لم أر شيئًا لكنني ما زلت أسمع الضجيج، اعتقدت أنه ربما كان جاري يعمل في سقيفة، لذا تجاهلت الإزعاج وانتهيت من الاستحمام قبل المتابعة، يجب أن أخبركم بأنني أعاني من مشاكل قلق شديدة وغالبًا ما أصاب باضطرابات النون في بعض الأحيان، كما أنني أعاني من اضطراب ما بعد الصدمة أيضًا على أي حال، لقد

عدت الآن إلى غرفتي وجلست على سريري. أرسلت رسالة نصية إلى صديقي في ذلك الوقت وسألته عما يريده لتناول العشاء بينما كنت أنتظر رده، لقد استرخيت وتصفحت عبر الفيسبوك الخاص بي كنت أقرأ مقالًا عن مشاهدات المهرجين الأخيرة التي كانت تحدث في ذلك الوقت عندما قاطعني صوت خطوات قادمة من الخارج توقفت واستمعت بعناية، سمعت بضع خطوات أخرى متبوعة بضوضاء، حينها كنت مرتبكًا بعض الشيء من هذا، ولم يخطر ببالي بعد أن كان لدي ضيف غير مرحب به في الخارج. كنت أفكر في السبب الذي جعل صديقي لا يطرق الباب أو لم يتصل قبل حضوره، فعادة ما كان لدينا روتين مع أشياء مثل هذه، خاصةً إذا كنت في المنزل وحدي، فكان إما يتصل بي عبر رسالة نصية أو عبر الهاتف لإخباري عندما يكون في طريقه إلى المنزل أو إذا كان خارج المنزل لأنه كان هناك الكثير من الأنشطة المشبوهة

 سنقوم بنشر بقية احدااث القصة غدا او  متابعة جميع القصص المرعبة والرومنسية من هنا

التعليقات